5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها 5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها 5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها

5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها

5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها
    5 طرق لزيادة هرمون السعادة ... تعرفي عليها 

    السعادة هي أن تسمعي كُل شيء يتحدث من حولكي ، تخبركَي أنّكي تستحقي الحياة.. أن تؤمني أنّكَي بطيبتكي تستطيعي تغيير أصعب الأشياء، وأهمها نفسكي وأنْ لا تتعبي وأنتي ترسمي على وجهكي ابتسامة لا يقتلها شحوب الليل أبداً، وتتلمس التجاعيد التي تغزوكي كُل يوم دون أن تشعري أنكي كبرتي ان تكتفي بالتحدث إلى نفسكي ساعات دون الشعور بالوحدة. تستمعي إلى أغنية حزينة جميلة دون أن تورثكي غصة تطرق على جرحكي المنسي بعنفْ. السعادة هي أن تُحبي بعفوية، دون أن تتخذي من الحبّ وجبة.. يجبّ أن تناليها كما ينالها الآخرين، وتتذوقيها كما يتذوقها الآخرين.

    هرمونات السعادة تقضي على الاكتئاب

    نعم هذا صحيح على المدى الطويل، وتقضي تماماً على الاكتئاب عند المرأة بشكل خاص؛ لأنها تستجيب لنداءات العواطف والمشاعر أكثر من الجنس الآخر، ولكن السؤال الكبير هو كيف يمكن زيادة هرمونات السعادة؟

    طرق طبيعية

    هناك نحو عشرة هرمونات مسؤولة عن السعادة ضمن الجهاز العصبي للإنسان، ولكن أهمها هو هرمون /السيروتونين / الذي يعمل على تحسين الحالة النفسية للإنسان ويجعله في مزاج أفضل، وقد تمكن العلماء من اكتشاف مجموعة من الطرق التي تساعد على رفع مستوى هذا الهرمون في الجسم بطريقة طبيعية من دون تناول أدوية تحفز على ذلك.
    ومن هذه الطرق:

    أولاً، ممارسة الرياضة

    يؤكد العلماء وجود علاقة وثيقة بين الرياضة وهرمون السعادة، وأهم هذه التمارين هي السباحة والجري والمشي ثم التمارين الأخرى التي تخلص الجسم من الإجهاد والتعب.

    ثانياً، ممارسة اليوغا

    فهي تخلص الجسم من مشاعر التوتر والغضب وتحفزه على إفراز هرمون السعادة بحيث يشعر الإنسان بالسلام الداخلي والسعادة.

    ثالثاً، التعرض لأشعة الشمس

    إن التعرض لأشعة الشمس لمدة ثلاثين دقيقة في اليوم يساعد على ضبط الساعة البيولوجية للجسم وهذا ما يضمن إعادة توازنه وتحفيز المخ على إفراز هرمون /السيروتونين/ على وجه الخصوص.

    رابعاً، تناول الحلويات

    إن الأطعمة الغنية بالسكريات تحفز المخ على إفراز السيروتونين، وبالتالي مساعدة الجسم على التقليل من الضغط النفسي والاكتئاب، فتشعر المرأة والرجل بحالة من الرضا والسعادة.

    خامساً، الإكثار من تناول أوميغا 3

    يعتبر الأوميغا 3 واحدة من الأحماض الدهنية غير المشبعة، التي تتواجد في الأسماك والمكسرات والفاكهة المجففة. وثبت بأن هذه الأحماض تحفز الجسم على زيادة إنتاج هرمون السيروتونين المسؤول عن الشعور بالسعادة.

    إرسال تعليق